دبلوماسية

الثلاثاء نوفمبر 29, 2022 12:45 ص
الثلاثاء نوفمبر 29, 2022 12:45 ص

قمة مصر لتجارة التجزئة تناقش تحديات القطاع يوم 23 مارس وتعلن عن تفاصيل مهرجان أهلا تسوق فى يوليو

لدعم الاقتصاد الوطني في ظل تحديات جائحة كوفيد19، تنطلق الدورة الثانية من قمة مصر لتجارة التجزئة، يوم 23 مارس الجاري بأحد فنادق القاهرة، تحت رعاية ومشاركة الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتور إبراهيم عشماوي مساعد أول الوزير ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، وكذلك بمشاركة أيمن سليمان المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي، وتأتي أهمية قمة تجارة التجزئة؛ لأنها بمثابة حلقة الوصل بين المستثمرين وصغار التجار ورواد الأعمال الباحثين عن انطلاقة لمشروعاتهم في نفس المجال، وأصحاب الكفاءات والخبرات المحلية والعالمية، كما سيتم خلال دورة هذا العام الإعلان عن تفاصيل إقامة مهرجانات تسوق متخصصة لتنشيط الاستهلاك وفي الوقت نفسه تقديم أسعار مخفضة للجمهور.

وبجانب حضور الوزراء وكبار المسئولين يشارك بقمة مصر لتجارة التجزئة هذا العام 42 من أهم وأكبر المتحدثين في العالم في قطاع التجارة ينقلون لكافة الحاضرين خبراتهم ونصائحهم وآرائهم في كيفية تخطي العقبات والتحديات التي تواجه المستثمرين في قطاع تجارة التجزئة، وكيفية تطوير وتنمية مشروعاتهم، كما يستهدف الحدث حضور 500 زائر بين مديرين وخبراء ومستثمرين وشباب، يبحثون جميعًا عن فرص لتبادل الخبرات والبحث عن إجابات لتساؤلاتهم حول تجارة التجزئة خلال القمة، والتي تعد إحدى أهم الأنشطة الاقتصادية التي يتم تنظيمها كل عام وينتظرها قطاع تجارة التجزئة في مصر والشرق الأوسط، كما تعد في نسختها الثانية في مصر انطلاقة جديدة لدعم القطاع الأهم بالاقتصاد المصرى.

وسيقام على هامش قمة مصر لتجارة التجزئة، عدد من الجلسات فى صناعة البیع بالتجزئة والتجارة الإلكترونية، قطاعات الغذائیة وغیر الغذائیة بالتجزئة، الشركات المصنعة التي ترغب في بدء سلسلة البیع بالتجزئة، الفرانشایز، الصیدلیات ومنتجات التجمیل، الموضة، الأغذیة والمشروبات، السیارات، الإلكترونیات، الأثاث”، كما سيتم الإعلان عن خطة شركة بيزنكس القابضة للإستشارات المنظمة للقمة، عن عودة مهرجانات التسوق بشكل جديد ومختلف، على أن يعقد أول مهرجان للتسوق “أهلا تسوق” خلال الفترة من 9 إلى 30 يوليو المقبل.

Share this post:

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore