دبلوماسية

الثلاثاء سبتمبر 27, 2022 5:04 م
الثلاثاء سبتمبر 27, 2022 5:04 م

المصرف المتحد يحصل على جائزة «أفضل بنك في الشمول المالي» لعام 2021

أعلن الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب بمناسبة مرور 15 عاما علي انشاءه فوز المصرف المتحد بجائزة “افضل مصرف من حيث الشمول المالي ” لعام 2021.

حصل المصرف على الجائزة عن حملة “ادخر .. لمستقبل وافضل”، وذلك في احتفالية ضخمة اقيمت بالعاصمة اللبنانية بيروت.

وذكر الاتحاد عن الجائزة تتويجا لجهود المصرف المتحد الضخمة في اجراء سلسلة حملات الشمول المالي بمختلف المحافظات وعلي راسهم محافظات الصعيد ووجة بحري، وذلك تحت رعاية البنك المركزي المصري بنجاح لزيادة عدد المستفيدين من الخدمات المالية والرقمية وتمكين شرائح بعينها من المجتمع المصري مثل: المراة والشباب، وابتكار حزمة من الحلول المالية الرقمية التي ساهمت في جذب شرائح مختلفة من العملاء للقطاع المصرفي.

هذا وقد تسلمت الجائزة نيفين كشميري نائب العضو المنتدب لقطاعات الاعمال بالمصرف المتحد ودينا عنان مدير اول ادارة الشمول المالي بالمصرف المتحد.

من جانبه أعرب اشرف القاضي رئيس المصرف المتحد أنه سعيد باختيار الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب للمصرف المتحد وتتويجه لهذه الجائزة المميزة. والتي تعكس مدي ايمان الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب باهمية المضي قدما في توسيع قاعدة الشمول المالي ومحو الامية المالية والتكنولوجية.

وأضاف القاضي ان جائزة “افضل مصرف من حيث الشمول المالي” 2021

The Best Bank in Terms of Financial Inclusion, تعد جائزة متخصصة تضاف الي سجل انجازات المصرف المتحد المشرفة ودليل علي احترافية فريق العمل, والذي لم يتواني للحظة عن العمل بمثابرة وعقيدة ثابته عقدت علي النحاج ليحرز هذه النتائج المبهرة.

وأوضح اشرف القاضي ان النهضة التكنولوجية التي تشهدها مصر حاليا وتبنتها الدولة المصرية والبنك المركزي المصري كاستراتيجية قومية للرقمنة والذكاء الاصطناعي من شانها ان تحول مصر لمركز اقليمي في هذا المجال الواعد.

وأشار القاضي إلى أن نجاح مصر في بناء شبكة عملاقة وحديثة للبنية التحتية والطرق وخلق مجتمعات عمرانية وفق تكنولوجيا المدن الذكية، الأمر الذي يتطلب زيادة عدد المشمولين ماليا لتعظيم استفادة المواطن والمجتمع ككل.

وأعربت نيفين كشميري، نائب العضو المنتدب لقطاعات الاعمال، أن ادراج الدولة المصرية ضمن ال 10 دول عالميا الاكثر نموا في مؤشر تحسن الاداء لتحقيق الشمول الرقمي وفقا للبيان الصادر عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزارء.

وأكدت على أن مصر استطاعت تحقيق تقدما جيدا وملحوظا في مجال التكنولوجيا الرقمية. وذلك من خلال الاتاحة الكبيرة للخدمات الرقمية والتي تقاس بمدي قدرة الافراد علي الوصول الي خدمات الانترنت. فضلا عن السياسات الرقمية التي تقيس مرونة اجراءات الثقة والامان والسياسات والاستخدام والخصوصية.

وأشارت كشميري إلى أن سلسلة الندوات التثقيفية والزيارات المكوكية التي اجراها المصرف المتحد ضمن مبادرة البنك المركزي المصري في عدد من محافظات الجمهورية وعلي راسهم محافظات الصعيد وجنوب سيناء ومحافظات الدلتا. وتهدف هذه الندوات والزيارات الميدانية الي نشر الثقافة المالية والرقمية وتحقيق الشمول المالي.

ولفتت إلى أن عملية التحول لمجتمع غير نقدي ينعكس اقتصاديا واجتماعيا في القضاء على الفقر وتحسين حياة المواطن. فضلا عن علاج عدد من المشاكل الاجتماعية ابرزها البطالة والفساد.

وأوضحت نيفين كشميري ان المصرف المتحد يقدم ضمن حملته للشمول المالي, امكانية فتح حسابات بنكية بدون مصاريف ادارية وبدون حد أدنى.

وأضافت أن سلسلة الخدمات الرقمية من خدمة الانترنت البنكي والموبيل البنكي والمحفظة الرقمية بخصائصهم المتميزة. والذين يعملون علي مدار الساعة, 7 ايام في الاسبوع ليتمكن عملاء المصرف المتحد من : متابعة جميع حساباتهم الشخصية سواء كانت ودائع او شهادات او بطاقات او تمويلات، واجراء جميع التحويلات بين حساباتهم بمنتهي الحرية، وكذلك عمل التحويلات الخارجية سواء لعملاء المصرف المتحد او غير العملاء بأمان تام.

وأضافت أن الخدمات الرقمية عملاء تمكن المصرف المتحد من طلب اصدار دفاتر شيكات واصدار بطاقات بديلة، فضلا عن تفعيل البطاقات او ايقافها – بالاضافة الي امكانية اجراء الاستعلام الإئتمانى الذاتي I-Score، وكذلك شحن وسداد فواتير التليفونات المحمولة والكهرباء وامكانية تقديم الدعم والمساعدة عبر باقة من الجمعيات والمؤسسات الكبري والمعتمدة من قبل وزارة التضامن الاجتماعي.

Tags

Share this post:

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore