دبلوماسية

الجمعة يوليو 1, 2022 3:58 ص
الجمعة يوليو 1, 2022 3:58 ص

إكسبو 2020 دبي قدم نموذجا “ملهما” في الإبداع الإنساني

أكد الدكتور محمد الكويتي، رئيس الأمن السيبراني لحكومة دولة الإمارات، أن إكسبو 2020 دبي مثل نموذجا ملهما ومتفردا في الإبداع الإنساني.

وأوضح أن “الإمارات بتوجيهات ورؤى القيادة الرشيدة قدمت للعالم نموذجا ملهما ومتفردا في الإبداع الإنساني خلال إكسبو 2020 دبي الذي امتد على مدار 182 يوما بمشاركة 192 دولة من حول العالم، وحظي بتقدير واحترام العالم أجمع”.

انطلاقة عالمية

وقال بمناسبة ختام إكسبو 2020 دبي إن إكسبو شكل انطلاقة عالمية جديدة لمستقبل أكثر إشراقا لدول العالم أجمع في مختلف المجالات والقطاعات، من خلال ما حققه من إنجازات استثنائية في تعزيز التعاون الدولي ووضع الحلول المبتكرة للتحديات العالمية الراهنة والمستقبلية يستعيد العالم من خلالها مسيرة النماء والازدهار والسلام بحسب ما ذكرت لوكالة أنباء الإمارات “وام”.

وأضاف: “بهذه المناسبة أتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة التي جعلت من الإمارات وطنا للإنجازات العالمية وتحقيق المستحيل، حيث تجسدت براعة أبناء الإمارات في ترجمة توجيهات القيادة الحكيمة والمشارك في إنجاح أهم حدث ثقافي وحضاري استضافته الإمارات”.

وقال عن إكسبو 2020 دبي: “سيظل ممكنا ودافعا لشعب الإمارات في مواصلة مسيرة التقدم والريادة العالمية ورفع راية دولتنا عاليا ونبراسا للإنسانية يجسد أسمى قيم التعايش والسلام ونهجا راسخا يسلكه التاريخ “لتتواصل العقول وتصنع المستقبل”.

وأكد أن ختام إكسبو 2020 دبي هو بداية لمزيد من الإنجازات وتحقيق الطموحات وفق رؤية قيادتنا الرشيدة لاستكشاف الفرص واستشراف المستقبل، وامتلاك أدواته للصعود إلى قمم جديدة نرفع فيها اسم الإمارات الشامخ.

وأشار إلى أن مجلس الأمن السيبراني بالتعاون مع جميع فرق العمل الوطنية والشركاء الدوليين نجح في تحصين إكسبو2020 دبي ضد أي هجمات سيبرانية من خلال الكفاءات الوطنية المؤهلة وسرعة الاستجابة والبنى التحتية المتطورة التي عززت من نجاح أهم حدث ثقافي وحضاري على مستوى العالم نظمته الإمارات.

وقال إن إكسبو 2020 دبي شكل فرصة مهمة لعقد الشراكات وتبادل الخبرات مع دول العالم أجمع في مختلف المجالات لا سيما الأمن السيبراني حيث نفذ المجلس وبالتعاون مع إكسبو 2020 دبي والاتحاد الدولي للاتصالات تمرين الدرع الواقي “سايبر 193” الافتراضي تحت شعار “تفصلنا المسافة ويجمعنا العالم الافتراضي” ليعد التمرين السيبراني الدولي الأول من نوعه على مستوى العالم الذي يجمع دول العالم تحت مظلة واحدة بمشاركة 141 دولة من حول العالم بما يسهم في رفع كفاءة جميع فرق العمل المشاركة وتعزيز التنسيق بين دول العالم للتعامل مع الحوادث السيبرانية الطارئة ووضع الخطط الاستباقية المناسبة للتعامل مع مختلف السيناريوهات والتأكد من جاهزية مراكز العمليات السيبرانية.

وفي تمام الساعة الثالثة من صباح يوم 1 أبريل/نيسان 2022، أغلقت أبواب إكسبو 2020 دبي الأربعة، إعلانا لاختتام فعاليات الحدث المبهر الذي استمر لمدة 6 أشهر، وذلك بمشاركة جمع غفير من موظفي الحدث الدولي من كافة الإدارات والفئات، الذين قاموا بإغلاق بوابات الفرص، والاستدامة، والتنقل والمترو، وذلك بمشاركة كل من راشد ولطيفة شخصيتي إكسبو 2020 المحبوبتين.

حيث اختتم أول إكسبو دولي يقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا فعالياته بنجاح، بعد تمكنه من جمع العالم معا تحت سقف واحد، كأضخم حدث عالمي يقام منذ تفشي جائحة كوفيد 19.

وجمع إكسبو 2020 دبي على أرضه 192 دولة من جميع أنحاء العالم. واستقبل أكثر من 23 مليون زيارة منذ افتتحت أبوابه في 1 أكتوبر/تشرين الأول 2021.

Tags

Share this post:

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.