دبلوماسية

الأحد أغسطس 7, 2022 7:19 م
الأحد أغسطس 7, 2022 7:19 م

البترول: تقديم خدمة السحب النقدى من محطات الوقود

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إن قطاع البترول منفتح على التوسع في تطبيق التحول الرقمى في كل أنشطته، وخاصة في منظومة توزيع الوقود من خلال محطات تموين السيارات، كونها تلبى احتياجات يومية أساسية للمواطنين وفى إطار تطوير وتحسين الخدمات المقدمة لهم.

وأوضح الملا، أن التحول الرقمى في محطات تموين السيارات بالوقود يمضى في أكثر من اتجاه وفق استراتيجية الوزارة المنبثقة من رؤية مصر 2030 سواء من خلال رقمنة منظومة العمل بالمحطات بواسطة الحلول والتقنيات الحديثة التي ترفع كفاءة وسرعة التشغيل بالمحطات ومنظومة توزيع الوقود للمستهلكين أوالتوسع في تقديم الخدمات الرقمية الخاصة بتيسير التعاملات المالية للمواطنين.

وفى هذا الإطار جار حالياً التوسع تدريجياً في تقديم خدمة السحب النقدى من المحطات التابعة لشركتى التعاون ومصر للبترول المعروفة باسم خدمة Cash out لتشمل 2231 محطة للشركتين في جميع أنحاء الجمهورية، وذلك بعد إطلاقها مؤخراً كمرحلة أولى في أكثر من 400 محطة من محطات الشركتين بالتعاون بين وزارة البترول والثروة المعدنية ومجموعة “إي فاينانس” للاستثمارات المالية والرقمية التي تولت تطوير هذه الخدمة الجديدة بدعم من البنك المركزى بما يمكن المواطن من السحب النقدى للأموال الخاصة به من محطة الوقود باستخدام الكارت البنكي الخاص به (خاص بأى من الشبكات العاملة فى مصر فيزا، ميزة، ماستر كارد)، لتضيف هذه الخدمة قناة جديدة للحصول على النقد من محطات الوقود بجانب القنوات الحالية للتيسير على المتعاملين، حيث تحتوى محطات وقود شركتي التعاون ومصر للبترول على أكثر من 8 آلاف ماكينة نقاط بيع POS، لتكون بمثابة ماكينات صرف آلى ATM للسحب النقدى والإيداع بما فى ذلك عمليات صرف معاش تكافل وكرامة.

كما تتيح المحطات خدمة الدفع الالكترونى من خلال الكارت البنكى الخاص بالمواطن لسداد قيمة التزود بالوقود أو أى من الخدمات التي تقدمها المحطة، ما يسهم فى نشر خدمات الدفع الإلكترونى وتيسير ونشر التعامل مع البطاقات البنكية كجزء من عملية التحول الرقمى فى مصر.

كما تم تطوير منظومة متكاملة لإدارة ومتابعة تزويد أسطول سيارات الجهات المتعاقدة بالوقود باستخدام التقنيات الإلكترونية بدلاً من الكوبونات الورقية، ما يضمن المزيد من تأمين نقل وتداول المنتجات البترولية ويحفظ حقوق جهتى التعاقد شركات التسويق والجهات المالكة لتلك السيارات.

وفى إطار استكمال خطوات رقمنة منظومة توزيع الوقود، فقد تم تفعيل دور التكنولوجيا الرقمية في متابعة منظومة التوزيع للبنزين والسولار من خلال منظومة إلكترونية لمتابعة كميات الوقود وربطها بغرفة العمليات المركزية بهيئة البترول من خلال إنشاء قاعدة بيانات تشمل جميع عناصر منظومة التداول بطريقة إلكترونية لمتابعة كميات الوقود الموزعة بكل المحافظات، كما جرى تفعيل نظام التتبع الآلى للسيارات الصهريجية GPS لمتابعتها أثناء عمليات نقل الوقود وحتى وصولها للوجهة المستهدفة، فضلا عن نظام القياس الأوتوماتيكى لمستوى الوقود ATG بالمحطات للتعرف على الكميات الفعلية.

Tags

Share this post:

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.