دبلوماسية

الأحد أغسطس 7, 2022 8:07 م
الأحد أغسطس 7, 2022 8:07 م

شركات الملاحة تطالب بقصر نشاط الفيدر على الكيانات المحلية

طالبت شركات الملاحة العاملة في نشاط النقل الساحلي بين الموانئ المصرية ” الروافد ” بضرورة عدم السماح للسفن الأجنبية للعمل في هذا النشاط، وذلك في مذكرة رسمية لقطاع النقل البحري.

قال المهندس أحمد العقاد رئيس شركة ماهوني للملاحة، ورئيس غرفة ملاحة الإسكندرية السابق، أن نشاط النقل الساحلي والمعروف عالمياً بالكابوتاج يتم اقتصارها على السفن الوطنية فقط، وذلك وفقا لما ينص عليه القانون النقل الساحلي رقم 63 لسنة 61 ومذكرته الإيضاحية وكذا قانون التجارة البحرية رقم 8 لسنة 1990″.

وأضاف شركة ماهوني طالبت عبر مذكرة رسمية بضرورة تطبيق مواد القانون من خلال حصرية النشاط علي المصريين فقط دون الأجانب تنفيذا للقانون، وبالفعل تم السماح للشركات المصرية وسفنها بالعمل كبديل عن الأجنبي، وبدأت مجموعة شركات مصرية بضخ استثمارات في سفن جديدة ترفع العلم المصري في هذا النشاط منهم الملاحة الوطنية.

ولفت إلى أن الروافد منظومة مثل الخطوط حيث يقوم بخدمة عمل الخطوط الملاحية، خاصة أن معظم الموانئ حاليا تعد موانئ محورية، بمعنى انها تحتاج شبكة توزيع لاحقة وهي سفن الحاويات الروافد.

وطالب العقاد بضرورة وجود كيان يكون مسئولا عن ملاك ومشغلي السفن، أسوة باتحادات الشاحنين لمتابعة مصالح الملاك والمشلغين وتقوم بتنظيم هذا النشاط، وذلك حتى يتم حل المشكلات الخاصة به، والذي يضم حاليا عددا من السفن، ووحدات خدمة حقول الغاز بالبحر ووحدات النقل النهري، علاوة على الوحدات السياحية النهرية.

وتابع أن شركة ماهوني تدير حاليا 3 سفن ترفع العلم المصري، تعمل في نشاط الروافد بمنطقة البحر المتوسط، بالإضافة الى 3 وحدات أخرى ترفع العلم الأجنبي، وذلك بالتعاون مع شركات أجنبية والتي تعمل أيضا في نشاط الروافد بمنطقة الخليج العربي والبحر الأحمر.

Tags

Share this post:

Share on facebook
Share on twitter
Share on pinterest

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.