دبلوماسية

السبت فبراير 4, 2023 7:05 م
السبت فبراير 4, 2023 7:05 م

«ياسمين فريد خميس».. بنت أبيها

لم تتراجع ياسمين فريد خميس عن خطى والدها الراحل محمد فريد خميس، في طريقه نحو الحفاظ على إمبراطوريته الصناعية مترامية الأطراف شرقاً وغرباً في أكثر من 130 دولة على مستوى العالم، حيث تمتلك نحو 31 منشأة صناعية في مصر والصين والولايات المتحدة الأمريكية، فهي سيدة الأعمال التي لم يفارق اسمها قط تصنيفات مجلة «فوربس» منذ عام 2015، لتتواجد دائماً ضمن قائمة «أقوى سيدات الأعمال فى الشرق الأوسط».

واستطاعت ياسمين فريد خميس قيادة مجموعة النساجون الشرقيون عقب وفاة والدها في سبتمبر 2020، لمواصلة تحقيق النمو والربحية رغم الأزمات العاصفة التي شهدها العالم خلال العامين الماضيين والتي يأتي في مقدمتها تداعيات تعطل سلاسل الإمداد والأزمة الروسية الأوكرانية والتي ألقت بظلالها على كافة اقتصاديات العالم، لتنجح المجموعة من تحقيق مبيعات بقيمة 11.4 مليار جنيه خلال العام الماضى مقارنة بمبيعات بلغت 9.4 مليار جنيه خلال عام 2020.

تؤمن «ياسمين خميس» بأن هناك سهولة لأي شخص هو بناء مصنع وشراء معدات، إلا أن النجاح هو توفير أشخاص لديهم شعور بالانتماء لمؤسساتهم ، فالناس هم من يمنحون النجاح وجهاً.

وتعمل النساجون الشرقيون في مجال الأعمال التجارية منذ عام 1979 عندما أسسها والدها رائد الأعمال الراحل محمد فريد خميس في مصر،  حيث استطاعت الشركة التحول من الاكتفاء بتصنيع نول واحد إلى عملاق صناعة السجاد كما هو عليه اليوم، فلم يكن تصنيع السجاد والبسط محل تساؤل أبدًا، ولكن منذ انضمام ياسمين إلى الشركة في عام 1999، كانت تبحث عن طرق لتحسين العمليات.

وحصلت «ياسمين خميس» على بكالوريوس في الإعلام من الجامعة الأمريكية بالقاهرة ، وكذلك على دبلومة في التصميم والألوان من نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، كما اجتازت مجموعة من الدورات التدريبية في نظرية الألوان وعناصر التصميم من مدرسة برات للتصميم في نيويورك.

كما درست علوم الحسابات لغير المتخصصين، فضلاً عن دراستها لمقدمة في المنسوجات من جامعة نورث كارولينا بالولايات المتحدة الأمريكية.

وتقول ياسمين « كنت أدرس نظرية الألوان والتصميم في معهد برات في نيويورك ، وقضيت وقتًا في الولايات المتحدة الأمريكية في صناعة النسيج في نورث كارولينا للتعرف على الصناعة، وبينما بدأت العمل تحت مظلة قسم التسويق بالشركة، بدأت ببطء في المشاركة بشكل متزايد في علاقات العملاء وتطوير المنتجات».

وتُوجت تلك التجربة التعليمية بتعيينها نائبة لرئيس المبيعات بالشركة في منتصف العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، وفي النهاية دورها الحالي كرئيسة للشركة، كما لعبت ياسمين دوراً مميزاً خلال الأعوام الماضية في النجاحات التي حققتها شركة النساجون في إطار دورها ومسئوليتها الإجتماعية وتنفيذ مبادئ الحكومة والتحول نحو الاستدامة.

الأمر الذي أدى إلى حدوث تراجع حاد في الانبعاثات واستهلاك الطاقة بالشركة، حيث تتطلع الشركة  لخفض البصمة الكربونية بما يعادل 250 طن ثاني أكسيد الكربون سنوياً ، كما تنفذ خطة لإقامة محطات لتوليد الطاقة الشمسية بمختلف فروعها .

وتمتد شبكة توزيع النساجون الشرقيون عبر 6 قارات وتصدر ما يقرب من 65-70% من إنتاجها إلى أكثر من 130 دولة، كما  تدير المجموعة مكاتب في المملكة المتحدة ومصر والولايات المتحدة، إلى جانب مراكز التوزيع والتخزين في مواقع متعددة بحسب موقعها الإلكتروني.

كشفت القوائم المالية المستقلة لشركة النساجون الشرقيون للسجاد عن ارتفاع قيمة المبيعات خلال الفترة المالية المنتهيه في 31 مارس 2021 بنسبة 34.9%، مسجلة 1.36 مليار جنيه، مقابل 1.008 مليار خلال الفترة المقارنة من العام الماضي بزيادة 352 مليون جنيه.

ووفقًا لتقرير نتائج الأعمال المرسل للبورصة اليوم، بلغ صافي الربح المحقق خلال الفترة 644 مليون جنيه مقارنة بملغ 83 مليونا بزيادة 561 مليون جنيه تمثل 676% ارتفاعا.

وبلغ مجمل الربح المحقق خلال الفترة 161 مليون جنيه، مقارنة بمبلغ 143 مليونا بزيادة 18 مليون جنيه تمثل زيادة 12.7%.

مع تنامي صفقات الاستحواذ بعدة قطاعات.. تخوفات من الشطب الاختياري للشركات المقيدة بالبورصة

وكشفت القوائم المالية المجمعة لشركة النساجون الشرقيون للسجاد عن ارتفاع صافي ربح الشركة بنسبة 9 % خلال العام الماضي 2021، على أساس سنوي، مسجلة صافي ربح بعد الضرائب بلغ 1.21 مليار جنيه خلال 2021، مقابل 1.11 مليار جنيه عن نفس فترة  المقارنة من العام السابق، مع الاخذ فى الاعتبار حقوق الأقلية.

وبلغ صافي أرباح مالكي الشركة الأم نحو 1.08 مليار جنيه في 2021، مقابل 937.43 مليون جنيه في 2020، فيما بلغت أرباح الحقوق غير المسيطرة نحو 125.28 مليون جنيه في 2021، مقابل 174.49 مليون في 2020.

وارتفعت مبيعات الشركة خلال العام الماضي لتسجل 11.4 مليار جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 9.48 مليار في 2020.

واقترح مجلس إدارة الشركة إجراء توزيعات نقدية على المساهمين عن أرباح العام الماضي.

وأوضحت الشركة أن مجلس الإدارة اقترح توزيع كوبون نقدي بواقع جنيه للسهم عن أرباح 2021، رهنًا بموافقة عمومية الشركة.

وعلى صعيد القوائم المالية غير المجمعة، ارتفعت أرباح الشركة المسقلة لتصل إلى 865.07 مليون جنيه، مقابل نحو 549.33 مليون في 2020.

استلهت البورصة المصرية تعاملات أولى جلسات الأسبوع على أداء متباين، وسجل المؤشر الرئيسي للسوق EGX30 انخفاضا بنسبة 0.012% ليصل إلى مستوى 10198 نقطة.

بينما ارتفع مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.11% ليصل إلى مستوى 1748 نقطة، ووكذلك صعد EGX100 بنسبة 0.09% عند 2629 نقطة.

وتراجع رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة إلى 669.099 مليار جنيه وسط توجه المستثمرين العرب نحو البيع بصافي قيمة بنحو 260.4 ألف جنيه، في حين توجه المستثمرون المصريون والأجانب نحو الشراء بصافي قيمة بلغت 211.3 ألف جنيه و49 ألفا عى التوالي.

وبلغ إجمالي قيمة التداول نحو 18.77 مليون جنيه بكمية تداول نحو 10.245 مليون ورقة منفذة على 1.4 ألف عملية.

أداء البورصة المصرية الأسبوع الماضي

وتكبدت البورصة المصرية 22.2 مليار جنيه خسائر خلال تعاملات الأسبوع المنقضي، ليغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند مستوي 669 مليار جنيه، مقابل 691.1 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع قبل الماضي، بانخفاض 3.2%.

وعلى صعيد المؤشرات أغلق مؤشر إيجي إكس 30 عند 10200 نقطة مسجلا انخفاضًا بنحو 3.31%، بينما سجل إيجي إكس 70 متوازي الأوزان هبوطًا، مغلقًا الفترة عند 1.746 نقطة، بنسبة تراجع بلغت 4.7% بينما سجل مؤشر S&P انخفاضا بنسبة 5.2% مغلقًا الفترة عند 1637 نقطة.

وبالنسبة لمؤشر EGX30 capped فقد سجل انخفاضًا بنحو 3.9% مغلقا عند 12,627 نقطة، بينما سجل مؤشر EGX100 EWI انخفاضًا بنحو 5.11% مغلقا الفترة عند 2627 نقطة.

وبلغ إجمالي قيمة التداول خلال الأسبوع نحو 6.9 مليار جنيه، فى حين بلغت كمية التداول نحو 1,804 مليون ورقة منفذة على 154 ألف عملية، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 20 مليار جنيه وكمية تداول بلغت 1450 مليون ورقة منفذة على 154 ألف عملية خلال الأسبوع قبل الماضي.

واستحوذت الأسهم على 48.5% من إجمالى قيمة التداول داخل المقصورة، فى حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 51.4% خلال الأسبوع.

وسجلت تعاملات المصريين نسبة 72% من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 17% والعرب على 10 % وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب صافي بيع بقيمة 53 مليون جنيه بينما سجل العرب صافي شراء بقيمة 1.8 مليون جنيه وذلك بعد استبعاد الصفقات.

قال سعيد زعتر، الرئيس التنفيذي لكونتكت المالية القابضة، إن حجم التمويلات التي تمت من خلال منصات الشركة الرقمية خلال الربع الأول من العام الجاري بلغ 115 مليون جنيه.

وأضاف زعتر، في تصريحات لـ«أموال الغد»، أن هذا المبلغ يمثل نحو 5% من إجمالي تمويلات الشركة، إذ شهدت كونتكت طفرة في معدلات نمو إجمالي حجم التمويلات بنحو 47%، لتسجل 2.5 مليار جنيه في الربع الأول من عام 2022، مقابل 1.7 مليار خلال الفترة نفسها من 2021، مرجعا ذلك إلى زيادة عدد العملاء علي المنصات الرقمية.

وقررت الشركة إطلاق كونتكت كريديت تك للتمويل الاستهلاكي لتكون مسؤولة بشكل كامل عن الأبلكيشن برأسمال مبدئي حوالي 25 مليون جنيه، وأشار زعتر إلي أن التطبيق سيمنح موافقات لحظية للحدود الائتمانية للعملاء.

مع تنامي صفقات الاستحواذ بعدة قطاعات.. تخوفات من الشطب الاختياري للشركات المقيدة بالبورصة

عقب «غزل المحلة».. تساؤلات حول قدرة البورصة على استقبال طروحات جديدة حتى نهاية 2022

وذكر أن التطبيق يحتوي علي عدد من المنتجات التي يأتي علي رأسها تمويل التشطيبات والتعليم كالمدارس والجامعات والأندية، مؤكدًا أن هذا الكيان  سيسهم في جذب شرائح جديدة إلي الشركة خلال الفترات المقبلة.

وكان محمد عمران، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، قد أصدر في 13 فبراير الماضي قراراً رقم 267 لعام 2022، بشأن الموافقة على تأسيس شركة كونتكت كريدي تك للتمويل الاستهلاكي، وذلك وفقاً لأحكام القانون رقم 18 لعام 2020، وقرارات مجلس إدارة الهيئة الصادرة في هذا الشأن.

كما تضمن القرار الموافقة على الطلب المقدم من الشركة بشأن تأسيس كيان لمزاولة نشاط التمويل الاستهلاكي، وذلك بعد الاطلاع على القانون رقم 10 لعام 2009، بشأن تنظيم الرقابة على الأسواق والأدوات المالية غير المصرفية.

يشار إلي أن شركة كونتكت المالية القابضة حققت أرباحاً بلغت 160.41 مليون جنيه خلال الفترة من يناير حتى نهاية مارس الماضي، مقابل 114.77 مليون في الفترة المقارنة من 2021، مع مراعاة حقوق الأقلية.

وبلغ نصيب مساهمي الشركة الأم من الأرباح خلال الفترة نحو 153.54 مليون جنيه، مقابل 109.29 مليون جنيه بالربع نفسه من 2021.

وسجل نصيب حقوق أصحاب الحصص غير المسيطرة خلال الأشهر الثلاثة نحو 6.86 مليون جنيه مقابل 5.48 مليون خلال نفس الربع من 2021.

وارتفع صافي إيرادات الشركة التمويلية والتشغيلية خلال الربع الأول من العام الجاري إلى 362.48 مليون جنيه، مقابل 232.25 مليون خلال نفس الربع من العام الماضي.

وعلى مستوى الأعمال المستقلة، تحولت الشركة إلى الخسائر خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري لتتكبد 7.73 مليون جنيه بنهاية مارس، مقابل 84.5 ألف جنيه أرباحاً خلال الفترة

Tags

Share this post:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore